إطلاق مشروع تحدي القراءة العربي في حفر الباطن

1456817167__9.jpg

حثت ادارة التعليم بمحافظة حفر الباطن  جميع  المدارس على أهمية المشاركة في مشروع تحدي القراءة العربي والذي انطلق من دبي إلى جميع طلاب التعليم العام في الوطن العربي بدعم ورعاية من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي . وقال منسق مشروع في ادارة التعليم بتعليم حفر الباطن المشرف التربوي سلطان بن هايف الحربي  أن مشروع تحدي القراءة العربي يهدف إلى تنمية حب القراءة لدى جيل الأطفال والشباب في العالم العربي، وغرسها كعادة متأصلة في حياتهم تعزز ملكة الفضول وشغف المعرفة لديهم، وتوسع مداركهم ، كما أن القراءة تؤدي إلى تنمية مهارات الطلاب في التفكير التحليلي والنقد والتعبير،كما يهدف كذلك لتشجيع القراءة بشكل مستدام ومنتظم عبر نظام متكامل من المتابعة للطلاب طيلة العام الدراسي بالإضافة لمجموعة كبيرة من الحوافز المالية والتشجيعية للمدارس والطلاب وفتح الباب أمام الميدان التعليمي والآباء والأمهات في العالم العربي للمساهمة في تحقيق هذه الغاية وتأدية دور محوري في تغيير واقع القراءة وغرس حب القراءة في الأجيال الجديدة. وشارك أكثر من 8700  طالب من مدارس حفر الباطن وتم تنظيم ثلاثة لقاءات تربوية لمشروع القراءة بمدارس حفر الباطن اضافة الى إرسال تعاميم متخصصه عن البرنامج وتوضيح آلية المشاركة واهدافها . وبعد الانتهاء من القراءة تبدأ مراحل التصفيات على أربع مستويات تتم على مستوى المدارس فالمناطق التعليمية ثم على مستوى كل قطر عربي وصولاً إلى المرحلة الختامية في دبي لتحديد الفائز ببطل التحدي على مستوى الوطن العربي حيث يحصل بطل التحدي على جائزة قيمة مقدارها مئة وخمسون ألف دولار كما تحصل أكثر المدارس العربية مشاركة على مليون دولار مئة ألف دولار لمدير المدرسة ومئة ألف دولار لمشرف المشروع بالمدرسة وثمان مئة ألف دولار لتطوير المدرسة .

المصدر

مساعدة